الرئيسية سلايدر الاطر الادارية و التربوية بابن امسيك، تستفيد من عملية التلقيح الوطنية.

الاطر الادارية و التربوية بابن امسيك، تستفيد من عملية التلقيح الوطنية.

1 فبراير 2021 - 22:22
مشاركة

إعداد وتحرير حسن بوسرحان .

  طبقا للتعليمات الملكية السامية، بمجانية التلقيح لجميع المواطنين، و للتحقيق المناعة لجميع مكونات الشعب المغربي (30 مليون، على أن يتم تلقيح حوالي 80 في المائة من السكان)، تقليص ثم القضاء على حالات الإصابة والوفيات الناتجة عن الوباء، واحتواء تفشي الفيروس، في أفق عودة تدريجية لحياة عادية.

حيث إنطلقت حملة التلقيح ضد كوفيد-19 لفائدة الأطر التعليمية بابن امسيك، يومه الإثنين 01 فبراير 2021 بكل من مركز الثانوية التإهيلية ابن امسيك والثانوية الاعدادية بلحسن الوازني ، في مرحلتها الأولى ،
وتستهدف هذه الحملة، المنظمة وفق شروط احترام التدابير الصحية والوقائية، في مرحلة أولى، رجال ونساء قطاع التعليم الذين يبلغون 45 سنة فما فوق، من ضمنهم الأطر الإدارية للمديرية الإقليمية للتربية الوطنية ابن امسيك.
من جهتهم، عبر عدد من المستفيدين عن رضاهم التام إزاء سلاسة سير حملة التلقيح وآجال الانتظار القصيرة، بفضل التنسيق الوثيق بين مختلف المتدخلين في هذه العملية.


وكان الاشرف على هده العملية من الطاقم الطبي متكون من ممرضات وممرضي واطر ادارية فضلا عن السلطات المحلية واللجنة الاقليمية للمديرية .وقد مرت في ضروف جيدة وفق البرتوكول الصحي الملتزم به يطبعها روح المسؤولية الجماعية.
وتم إخبار المستفيدين من التلقيح بشكل قبلي بالموعد المحدد لإجراء اللقاح، بهدف تفادي التجمعات، طبقا للبروتوكول الصحي المعتمد من لدن وزارة الصحة.
وتتكلف أطر إدارية عند مدخل المراكز الخاصة بالتلقيح ، باستقاء كافة المعطيات المرتبطة بالمستفيدين، قبل توجههم نحو فضاء التلقيح لتلقي الجرعة الأولى من اللقاح.


وبعد التلقيح، يخضع المستفيدون لمراقبة طبية في قاعة مخصصة لهذا الغرض لمدة نصف ساعة، للتأكد انه ليست له اعراض جانبية ، قبل المغادرة، وذلك طبقا لتعليمات وزارة الصحة.
من جانبه، أشار المدير الإقليمي للتربية الوطنية ، إلى أن أعضاء أسرة التعليم عبروا عن ارتياحهم لحسن سير هذه الحملة بفضل التنظيم الصارم، تحت تأطير اطر العمالة ، وبإشراف من المندوبية الإقليمية للصحة.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً