الرئيسية سلايدر شهور قبل محطة الإنتخابات …أسماء انتخابية متعددة تبحث عن التزكية الحزبية

شهور قبل محطة الإنتخابات …أسماء انتخابية متعددة تبحث عن التزكية الحزبية

14 يناير 2021 - 19:47
مشاركة

إعداد حسن بوسرحان

تحرير حسن خليل

أصبح الترحال الحزبي ظاهرة مثيرة في الآونة الأخيرة، وهو مايؤكد أن التشبت بمبادى الحزب ومقوماته أصبحت مجرد شعارات. وإن مايؤكد ذلك يتسم حاليا بالعديد من المناطق والأقاليم والجهات، حيث اشتد الصراع بين العديد من الأسماء المنتمية لنفس الحزب، وذلك بحثا عن الظفر بالتزكية قصد الترشح للإنتخابات البرلمانية. فبعض المناطق، قام بعض المنتخبين بالمطالبة بإبعاد البرلمانيين السابقين، وذلك بمبررات متعددة، منها فشلهم بالقيام بالمهمة على الوجه الأكمل، مستدلين بمجموعة من الدلائل، وفي مقدمتها، عدم طرح أسئلة بالبرلمان وبالتالي إهمال مطالب الساكنة. وهناك حالات أخرى بمناطق متعددة، يطالب خلالها منخرطو بعض الأحزاب بفسح المجال أم أسماء جديدة من نفس الحزب،خاصة وأن بعض البرلمانيين تشبتوا بالكرسي على امتداد مجموعة من الولايات. إن هذا الوضع وضع حاليا أمناء الأحزاب في موقع حرج بسبب منح التزكيات. لكون منح التزكية لطرف من دون منحها لأخر ينافسه على نفس المكسب تكون سببا في تصدعات حزبية وانشقاقات، وهو مايجعل مجموعة من المنتخبين من نفس الحزب يتصارعون اتجاه أحزاب أخرى بحثا عن التزكية

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً