الرئيسية سلايدر تواصلت جمعية روح السلام مع الساكنةالبرنوصي وتوزيع الكمامات والتحسيس بمخاطر الوباء

تواصلت جمعية روح السلام مع الساكنةالبرنوصي وتوزيع الكمامات والتحسيس بمخاطر الوباء

23 نوفمبر 2020 - 9:44
مشاركة

اعداد حسن بوسرحان.

لمحاربة الوباء وتذكير المواطنين بالخطر الدي يهددهم، شهد شارع أبي در الغفاري نهاية هذا الأسبوع  ، حملة واسعة النطاق بتوزيع الكمامات الواقية على المواطنين وتحسيسهم بأهميتها الصحية وإلزامية حملها ، بحكم تطبيق  القانون على من لا يرتديها ، و أمام التراخي المسجل في الآونة الأخيرة عند بعض المواطنين.

وتواصلت جمعية روح السلام مع الساكنة على أهمية تنبيه أطفالهم  ومراقبتهم  اليومية لإحترام التدابير الوقائية المعمول بها  إزاء ضرورة التقيد بالسلوكات الوقائية من أجل ضمان سلامتهم  ، وذلك من خلال توزيع ملصقات تحسيسية  حول سبل الاحتماء من العدوى أو الإصابة.

وجابت هذه الحملة، المنظمة تحت إشراف  رئيسة الجمعية اعضائها ومنخرطيها بعمالة سيدي البرنوصي ، وإستهدفت الجمعية شارع ابي در الغفاري الذي  يعرف اكتظاظا، وذلك بهدف التوعية والتحسيس بأهمية الوقاية والتصدي لوباء كورونا المستجد.

وخلال هذه الحملة، التي لاقت استحسانا كبيرا من طرف متتبعي الشأن المحلي، تمت توعية المواطنين بخطورة التراخي في الالتزام بالإجراءات الوقائية المعتمدة التي تعد السبيل الوحيد لتجنب العدوى بالفيروس، وضرورة التقيد الصارم بارتداء الكمامات كإجراء وقائي يرمي إلى تفادي انتقال عدوى الإصابة بهذا الفيروس القاتل.

وانخرط مجموعة من الفاعلون الشباب في الحملة التحسيسية، تدعو سكان الحي  بالالتزام بـ “أقصى درجات اليقظة” ضد الفيروس، وحتهم بالتقيد الصارم للتدابير الوقائية والصحية المعمول بها، لاسيما ارتداء الكمامات الواقية والتباعد الجسدي، كما قاموا بوضع ملصقات تحمل رسائل تحسيسية على واجهات المقاهي والمطاعم والمحلات التجارية وغيرها ، تحث على التقيد بالتدابير الاحترازية والوقائية من فيروس كورونا .
كما عرف هذا النشاط تعقيم ورش الحي .. وكذا توزيع كمامات بالمجان للمارة وحتهم على استعمالها

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً