الرئيسية سلايدر سلطات المحلية بالبيضاء تغلق مجموعة من الأحياء بسبب كورونا

سلطات المحلية بالبيضاء تغلق مجموعة من الأحياء بسبب كورونا

18 أغسطس 2020 - 20:28
مشاركة

متابعة: هشام حدو

اعداد :حسن بوسرحان

تواصل السلطات المحلية بمختلف عمالات مدينة الدار البيضاء، إغلاق عدد من الأحياء السكانية بالمدينة، بعد ظهور عدد من البؤر داخل هذه الأحياء الشعبية التي تتميز بكثافة سكانية كبيرة ما يساعد على انتشار الفيروس بسرعة، وكدا ظهور بؤر وبائية كما هو شأن بالحي محمدي.

ويتعلق الأمر ، بمنطقة سيدي البرنوصي وبعض الأحياء في منطقة أناسي وسيدي مومن وأحياء بمنطقة سباتة وأحد الدواوير بعين السبع، زيادة على أحياء صغيرة بحي مولاي رشيد.، وذلك في خطوة استباقية من السلطات لتفادي سيناريوهات وبائية خطيرة.

وقامت السلطات حسب المصادر ذاتها، بإغلاق مداخل الأحياء، من حي أناسي إلى سيدي مومن، وهي، أحياء رقم 22 و23 و 24 و25 و26 ، بالإضافة إلى حي 27A و27B، كما تم إغلاق حي “المعاكيز” بسيدي البرنوصي، درب رقم 1،2،3،4، بالإضافة إلى درب رقم 24 و25 و26 و27، فضلا عن إقامات سكانية رقم 10 و11 و12.

وأشرفت السلطات أيضا على إغلاق مجموعتي 5و6 بحي مولاي رشيد أمس الأحد، كما أغلقت أيضا جزء من أحد الدوواير التابعة لمقاطعة عين السبع، ناهيك عن منطقة السباتة التي شهدت قبل يومين إغلاق أجزاء من السالمية، فيما أغلقت السلطات مساء أمس جزء من حي الدوام التابع بدوره لنفس العمالة.

وغيرت السلطات مواعيد الإغلاق بالنسبة للمحلات التجارية المتواجدة بالمناطق المذكورة (استثناء سباتة)، بالإضافة إلى أصحاب المطاعم والمقاهي ليصبح على الساعة الثامنة مساء، كما أقدمت أيضا السلطات على إغلاق ما يقارب 20 مقهى و5 “سناك” لعدم احترامهم التدابير الإحترازية.

وأخبرت السلطات أصحاب المحلات التجارية بسوق أناسي، بضرورة الإغلاق على الساعة الثالثة بعد الزوال، بالإضافة إلى إغلاق فضاء للألعاب الخاص بالأطفال بسيدي مومن، القرار نفسه شمل محلات سوق “بلال” بسيدي مومن لكن مع تغير في توقيت الإغلاق المحدد في الساعة السادسة مساء، كما أغلقت السلطات بشكل مؤقت أحد المراكز التجارية “بيم”، على مستوى حي “الهدى”.

 


يذكر أن جهة الدار البيضاء_ السطات، لازالت منذ بداية تفشي الفيروس التاجي بالمغرب، تسجل أكبر حصيلة على المستوى الوطني، إذ بلغ عدد الحالات المؤكدة 12009 لحدود اليوم، فيما بلغ عدد الحالات التي سجلت اليوم الإثنين 17 غشت الجاري 261 حالة مؤكدة، الأمر الذي ينذر بخطورة الوضع داخل العاصمة الاقتصادية والقلب النابض للمملكة إذ لم يكن هناك تدخل عاجل للسيطرة على الوضع. ع

 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً